مرايا للتسويق الإلكتروني

مقالات ومعلومات عن التسويق الإلكتروني وطرق التسويق الأكثر شيوعاً.

تسويق إلكتروني

edit

تسويق المنتجات والخدمات هي عملية حيوية لنجاح أي عمل تجاري متى ما تم اعتماد الاستراتيجيات المناسبة لتنفيذها والتي قد يكون مآلها الفشل وعدم الوصول إلى الجمهور المستهدف وتحقيق النجاح المرجو في حال عدم تنفيذها بالشكل الصحيح، ولهذا الاعتبار، يجب على الشركات والمسوقين اتباع استراتيجيات تسويق فعالة لضمان تحقيق أهدافهم. 

في هذا المقال، سنلقي نظرة على بعض استراتيجيات تسويق المنتجات والخدمات التي يمكن أن تساعدك في تحقيق النجاح.

1. تحديد الجمهور المستهدف

يجب التعرف جيدًا إلى الشريحة المستهدفة بعمليات تسويق المنتجات والخدمات. 

في هذه المرحلة، يجب البدء في تحليل السوق وتحديد العملاء المحتملين الذين يبدون اهتمامًا بمنتجاتك أو خدماتك، والتعرف إلى بعض البيانات التي تساعد على تحقيق ذلك من خلال التعرف على أعمار الشريحة المستهدفة وتوزريعها الجغرافي وغيرها من البيانات. 

تأتي الخطوة التالية بعد ذلك وهي توجيه جهودك التسويقية نحو هذا الجمهور.

2. اختيار استراتيجية التسعير المناسبة

تحديد استراتيجية تسعير مناسبة لمنتجاتك أو خدماتك يعتمد دائمًا على العديد من العوامل مثل عمر المنتج ومزاياه وقوة المنافسة وغيرها من العوامل، يجب النظر إلى هذه العوامل بعين الاعتبار فمثلاً يمكن اختيار استراتيجية تسعير اختراق السوق أو تسعير الدخول لجذب المزيد من العملاء خاصة مع المنتجات الجديدة أو التسعير القائم على القيمة لتعزيز قيمة المنتج أو الخدمة.

3. تقديم محتوى قيم

من خلال تنويع صور المحتوى المستخدم، يمكنك إنشاء محتوى قيم ومفيد يتعلق بمنتجاتك وخدماتك صالح للنشر حسب قناة التسويق المختارة. 

قد يشمل هذا المحتوى المقالات والمدونات والفيديوهات والصور التوضيحية الصالحة للنشر والمشاركة عبر موقعك الإلكتروني ومنصات التواصل الاجتماعي لجذب العملاء وبناء الثقة.

4. استخدام التسويق عبر البريد الإلكتروني

لازالت عملية بناء قاعدة بيانات بريدية للعملاء المحتملين والحاليين واستخدم التسويق عبر البريد الإلكتروني للتواصل معهم من الاستراتيجيات الفعالة في التسويق للمنتجات وبناء قاعدة من العملاء الأوفياء بالرغم من مزاحمة قنوات التواصل الاجتماعي اليوم   لاستراتيجية التسويق عبر البريد الالكتروني، والتي يمكن استخدامها في إرسال رسائل تسويقية مستهدفة وقيمة لجذب اهتمام العملاء وتعزيز المبيعات.

5. استخدام التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي

إنشاء حسابات على منصات التواصل الاجتماعي الشائعة مثل فيسبوك وتويتر وإنستجرام واستخدمها للتواصل مع العملاء من خلال نشر محتوى قيم وجذاب مع أخذ المعطيات السابقة والتي تتعلق بعمر الشريحة المستهدفة وتوزيعها الجغرافي في الاعتبار. 

تساعد كذلك الحملات الإعلانية المدفوعة في زيادة الوعي بمنتجاتك وخدماتك.

6. تقديم العروض والتخفيضات

قدم عروضًا خاصة وتخفيضات للعملاء لجذب اهتمامهم وتشجيعهم على الشراء. 

يمكنك تقديم خصومات مؤقتة أو عروض ترويجية محدودة الوقت لزيادة المبيعات وتعزيز رضا العملاء.

7. التعاون مع الشركاء والمؤثرين

قم بالتعاون مع شركاء محتملين مثل المدونين والمؤثرين والشركات ذات الصلة للترويج لمنتجاتك وخدماتك. 

قد يساعد التعاون مع الشركاء على زيادة الوعي بعلامتك التجارية والوصول إلى شريحة أكبر من الجمهور.

8. تقديم تجربة مميزة للعملاء

قم بتوفير تجربة استثنائية للعملاء من خلال تقديم خدمة عملاء ممتازة ومنتجات عالية الجودة. 

قد تشمل هذه التجربة الشحن السريع، والضمانات، وسهولة الاستخدام، والتفاعل الشخصي مع العملاء.

9. قياس النتائج والتحسين المستمر

باستخدام أدوات تقييم حملات التسويق الإلكتروني المناسبة، يمكنك التعرف إلى أداء استراتيجيات التسويق الخاصة بك وتحليل نتائجها. 

مثل هذا التقييم المستمر يساعد في تحسين استراتيجياتك وتعديلها حسب الحاجة وربما تحتاج إلى تجربة استراتيجيات أكثر ملائمة وطرق أفضل لتسويق منتجاتك وخدماتك.

تأتي هذه الاستراتيجيات ضمن اطار مهم لا يجب أن نغفل عنه وهو التطوير المستمر للعلامة التجارية من خلال بناء هوية قوية لعلامتك التجارية، كذلك من خلال الترويج المستمر للعلامة التجارية عبر وسائل التواصل الاجتماعي والإعلانات والشراكات لزيادة الوعي بهذه العلامة وبناء الثقة لدى العملاء وهو الهدف الذي إذا ما تم تحقيقه يصبح من السهل تطبيق الاستراتيجات السابقة وتحقيق النجاح المطلوب.

ننهي بالقول أن التسويق هو استخدام استراتيجيات متنوعة ومتغيرة بشكل مستمر لهذا يجب أن تكون مستعدًا للمتابعة والتعديل اختيارًا للأنسب بصورة مستمرة.

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 180 مشاهدة
نشرت فى 14 إبريل 2024 بواسطة wmtips



لا أحد منا بإمكانه أن يتجاهل الدور الذي تلعبه شبكة الإنترنت ومحتوياتها في شد الإنتباه وصياغة بعض التوجهات والآراء في حياتنا اليومية وثقافتنا وثقافة الشعوب من حولنا حتى على مستوى التفاصيل الصغيرة إما سلباً أو أيجاباً.

من هذه الزاوية، يعتبر الموقع الإلكتروني، مثله مثل غيره من التطبيقات الالكترونية أو الصفحات العامة أو المخصصة على مواقع التواصل الإجتماعي المختلفة، أداة أو واجهة يمكن من خلالها الولوج لهذه الشبكة وتوظيفه إما في طرح الأفكار والمواضيع الهامة أو التسويق والإعلان والترويج لمنتج أو خدمة أو علامة تجارية ما ليكون بذلك نقطة الإنطلاق كرافد من روافد التسويق الالكتروني أو التسويق الرقمي.

هذه 6 نصائح يتوجب مراعاتها والإنتباه إليها عند تصميم موقع الكتروني:

النصيحة الأولى: حدد فكرة وتفاصيل الموقع بكل دقة

قد تكون الفكرة هي إنشاء موقع خدمي أو تعليمي أو التعريف بنشاط تجاري وإشهاره، وفي جميع هذه الحالات فإن معرفة وتحديد الغرض من بناء الموقع هو بمثابة المؤشر أو البوصلة التي تحدد الإتجاه الذي ستسير فيه عملية التصميم منذ البداية.

قبل الشروع في عملية التصميم لابد من وضوح الفكرة أو الرسالة العامة للموقع وتوجيه عملية التصميم في هذا الاتجاه، فمن غير الممكن مثلا الشروع في عملية التصميم دون تحديد الهدف من الموقع بدقة وتعيين رسالته وبناء أو تصور أقسامه ومكوناته الرئيسية في شكل منطقي.

وجود هذا التصور الدقيق يساعد بالتأكيد في توفير الجهد والمال والوقت ويجعل من السهل على متصفح الموقع فهم الهدف من وراءه.

النصيحة الثانية: تقسيم جيد ومنطقي للمكونات العامة للموقع

بعد الانتهاء من عملية تحديد الفكرة ووضع التصور العام لرسالة الموقع سيكون من السهل تصور أقسامه الرئيسية لذلك يجب الحرص على تقسيم هذه الأقسام وفق تصور منطقي يجعل من السهل على الزائر توقع وجود بعض الصفحات أو الأقسام وضمان الوصول إليها.

فإذا كان الموقع يضم مجموعة من الخدمات فحاول تصنيف هذه الخدمات بشكل منطقي أو تحديد صفحة تجمع هذه الخدمات المترابطة ثم ربط هذه الصفحة بصفحات تفصيلية أخرى يمكن للقارئ الإطلاع عليها إذا رغب في المزيد.

حاول دائماً الإبتعاد عن جعل الزائر لموقعك يفكر في كيفية الوصول إلى الصفحة التالية من موقعك.

النصيحة الثالثة: بناء قوائم رئيسية تسهل من عمليات تصفح الموقع

واحدة من سبل تسهيل عملية التصفح والانتقال بين صفحات الموقع وجود روابط لها في أعلى وأسفل كل صفحة، إذ ليس من الضروري الرجوع لأعلى الصفحة لاستخدام القائمة الرئيسية للموقع بل يمكن إضافة هذه الروابط إلى أسفل كل صفحة وبالتالي يجد المتصفح سهولة في الانتقال إلى صفحات أخرى دون الحاجة للرجوع إلى أعلى الصفحة.

يمكن توزيع هذه الروابط من حيث الأهمية على سبيل المثال في قوائم أو مجموعات أسفل الصفحة بحيث تصنف على حسب الوظيفة في حين تضم القائمة الرئيسية أعلى الصفحة روابط مباشرة لأقسام الموقع بشكل مختصر. 

كذلك من الأفكار الجيدة إضافة خريطة للموقع تبين أهم الصفحات فيه ووجود هذه الصفحة ليس ذو فائدة فقط بالنسبة للمتصفح بل هي أيضاً مهمة لمحركات البحث لتجعل من عملية الفهرسة لهذه الصفحات عملية أكيدة.

النصيحة الرابعة: الأختيار المناسب للألوان

اختيار الألوان المناسبة للمواقع تظل أحد العوامل المهمة ضمن عملية التصميم.

نوع النشاط في الغالب هو ما يحدد اللون أو مجموعة الألوان المناسبة للتصميم، حيث تساهم هذه الألوان في وضع المتلقي أو الزائر للموقع في حالة نفسية أو ذهنية يسها معها إيصال الرسالة المطلوبة.

هناك العديد من التراكيب والنماذج اللونية التي يمكن الإستعانة بها في اختيار ألوان الموقع، بالإضافة إلى العديد من المواقع المجانية التي توفر إمكانية استخراج درجات لونية جديدة يمكن استخدامها كألوان للموقع.    

النصيحة الخامسة: الإهتمام بالتسلسل البصري لمكونات الصفحة

هناك دائماً هدف ما لصفحة الموقع المراد تصميمها، فربما كان التركيز على تفاصيل صورة المنتج وشد الإنتباه إليه هو الهدف، أو ربما ملء نموذج الإشتراك في خدمة معينة، أو الضغط على زر معين للإنتقال لصفحة تفاصيل أخرى.

كل هذه الأنشطة وغيرها يجب أن تحظى بمزيد الإهتمام من طرف المصمم من خلال تطبيق بعض نماذج التسلسل الهرمي البصري والتى أثبتت نجاحها في شد انتباه العين البشرية.

من هذه الأساسيات أو المفاهيم تكبير حجم بعض الأشياء المهمة، أو اعتماد مبدأ التباين في اختيار الألوان أو استخدام المساحات الفارغة أو المساحات السلبية وغيرها الكثير من المفاهيم التي تساعد في شد الإنتباه إلى المكونات المهمة بالصفحة.

النصيحة السادسة: الاستخدام المدروس للملفات البرمجية والصور والوسائط الأخرى

من الأفضل الإنتباه مبكراً إلى دور التصميم الجيد في حصول الموقع على تراتيب متقدمة على نتائج صفحات محركات البحث، حيث أن أخذ أسس التعامل مع محركات البحث بعين الإعتبار منذ البداية يجعل من إمكانية حصول صفحات الموقع على تراتيب متقدمة أمراً ممكناً.

لا يخلو موقع تقريباً من استخدام الصور والوسائط المتعددة الأخرى من فيديو أو تسجيلات صوتية لتوصيل رسالة الموقع بشكل أفضل، غير أن الإستعمال الأمثل لهذه الوسائط هو الذي يصنع الفارق.

من المهم مثلاً الإنتباه إلى أحجام ومقاسات الصور عند النشر على الموقع، فمعظم المواقع تستفيد من إعادة نشر محتواها على مواقع التواصل الإجتماعي، والتي بدورها تعتمد وبشكل رئيسي على الصور وملفات الوسائط الإخرى وبالتالي فإن اختيار المقاسات المناسبة لموقعك والتي تتوافق مع المقاسات المعتمدة على هذه المواقع يجعل هذه الصور تظهر بالشكل المناسب دون الحاجة إلى التفكير في إعادة إنتائج صور مخصصة للنشر عليها كما يمنع عملية إعادة التحجيم أو قص الصور الذي تلجأ إليه بعض مواقع التواصل مثل فيسبوك أو تويتر عند النشر عليها.

لن يفوتنا كذلك الإشارة إلى الإهتمام بأحجام الصور والإبتعاد عن الصور الكبيرة عالية الدقة لما يسببه أختيار مثل هذ الصور إلى بطء في تحميل ملفات الموقع.

ينصح كذلك باستخدام ملفات تشكيل مكونات الصفحة CSS Files وضغطها وتتم عمليات استدعائها في أول الصفحة، بينما يتم وضع ملفات الجافاسكريبت بعد ضغطها أسفل الصفحة ليتم استدعائها قبل الإنتهاء مباشرة من تحميل الصفحة. 

ختاماً، بالتأكيد هذه بعض الخطوط العامة الواجب مراعاتها في عملية تصميم وإنشاء الموقع الالكتروني وتنفيذها يعني تجنب العديد من المشاكل التي تعيق أداء موقعك وإقناع زوارك بجودة ما تقدمه.

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 915 مشاهدة
نشرت فى 13 ديسمبر 2019 بواسطة wmtips

للتسويق الإلكتروني العديد من القنوات مثل مواقع التواصل الإجتماعي، والبريد الإلكتروني ومحركات البحث المختلفة، وبالطبع فإن لكل من هذه القنوات مزاياها من حيث الإنتشار وسرعة تحقيق الهدف.

التسويق الإلكتروني من خلال محركات البحث يعد الأسرع فيها، إذ بإستخدام أسلوب الدعاية المدفوعة أو الدعاية بمقابل مادي والذي توفره بعض أدوات الدعاية في هذه المحركات، Google Adwords على سبيل المثال، يحقق الإعلان الإنتشار والنجاح المطلوب.

الدعاية المدفوعة لظهور موفع ما على نتائج البحث تمثل في حقيقة الأمر طريقة أو جانب من جوانب التسويق الإلكتروني على محركات البحث، إذ هناك بعض الطرق المجانية الأخرى يمكن استخدامها للوصول إبى هذه النتائج على محركات البخث وتشمل كتابة محتوى جيد والحصول على روابط خارجية تثري هذا الموقع وتعزز من مكانته. 

يستعرض هذا المقال بعض مصطلحات التسويق الإلكتروني من خلال محركات البحث، والتي نأمل أن يساعد فهمها والإلمام بها على تنفيذ حملات إعلانية ناجحة على هذه المحركات.

(Search Engine Marketing (SEM

هو شكل أو نموذج من نماذج التسويق على شبكة الإنترنت من خلال محركات البحث ويهدف إلى التسويق او الترويج للموقع الإلكتروني وزيادة معدلات إنتشاره و ظهوره على صفحات نتائج البحث .

تستخدم العديد من الآليات في عملية التسويق هذه منها تهيئة الموقع للتعامل مع محركات البحث SEO والدعاية المدفوعة أو الفهرسة المدفوعة.

(Cost Per Click (CPC

هذا المصطلح يعني كمية المال المدفوع نظير كل نقرة على رابط الإعلان والتي تتفاوت بحسب قيمة الكلمات المفتاحية المستخدمة من طرف المعلن والمحددة من قبل محرك البحث أو الجهة المعلنة.

(Click Through Rate (CTR

وهو مصطلح عام يستخدم لتقييم مدى نجاح الحملة الدعائية في تحقيق هدفها، كما يستخدم أيضاً في تقييم الحملات الغير المدفوعة لقياس مرودها.

Algorithm

الخوارزمية هي أحد المصطلحات المستخدمة في مجال محركات البحث وهي عبارة عن مجموعة من القوانين التي يتم من خلالها تقويم صفحات الويب

Spider

وهو برنامج يعمل بطريقة آلية يقوم بالزحف والتنقل بين صفحات الويب لغرض فحصها وجمع البيانات فيها لغرض معالجتها وفهرستها لاحقاً من قبل محركات البحث

Index

الفهرس وهي قواعد بيانات الكلمات المفتاحية التي تم انشاؤها من قبل محركات البحث

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 387 مشاهدة
نشرت فى 30 مايو 2018 بواسطة wmtips

Ali Nasser

wmtips
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

15,254